Ansar Gallery

فندق كافيه رويال يتعاون مع علامة ديبتيك لإطلاق تقويم خاص ومتجر مؤقت

قسم : فنادق
الاثنين 25 نوفمبر 2019 12:59:00 مساءً
مشاهدات : (244)

بمناسبة موسم الاحتفالات

لندن -سفاري

كشف فندق ’كافيه رويال‘ عن تعاونه مجدداً مع علامة ’ديبتيك‘ الفرنسية للارتقاء بتجارب ضيوفه إلى مستويات غير مسبوقة، حيث ينطوي هذا التعاون على إطلاق تقويم ضخم خاص بموسم الاحتفالات، ومتجر مؤقت، وشجرة عيد مزدانة بالزينة من ’ديبتيك‘، وجلسات احتساء شاي الظهيرة مع منح الضيوف شمعة كهدية، فضلاً عن ورشات العمل المخصصة لتصميم أكاليل الزهور وتزيين موائد موسم الاحتفالات.

وسيترّبع تقويم ’ديبتيك‘ الأوّل من نوعه في ردهة الفندق الأسطورية بارتفاع يصل حتى الطابق الأول، حيث يحاكي التقويم بتصاميمه كافة تفاصيل تقاويم ’ديبتيك‘ الشهيرة، بما في ذلك لمسات التصميم الدقيقة والزخارف الذهبية. ويقام أسفل التقويم متجر مؤقت يحمل طابع موسم الاحتفالات يتيح للضيوف تشكيلة من الهدايا الخاصة بالموسم، لإهدائها لأفراد العائلة والأصدقاء.

كما سيقدم فندق ’كافيه رويال‘ ورشات عمل من ’ديبتيك‘ ضمن ركن مشروبات ’زيجي‘ استعداداً لموسم الاحتفالات، حيث ستشرف خبيرة الأزهار المقيمة في الفندق جيمي أستون، على سلسلة من ورشات العمل المخصصة لتصميم أكاليل الزهور، مما يتيح للضيوف فرصة ابتكار أكاليل الزهور التي تحمل طابعهم الخاص مع لمسات نهائية من ملصقات ’ديبتيك‘ المعطّرة. وفي شهر ديسمبر، يقدم الفندق ورشات عمل مخصصة لتزيين موائد موسم الاحتفالات، حيث يمكن للضيوف تصميم قطعة الزينة المميزة مع شمعة من ’ديبتيك‘ لإضفاء لمسة فريدة.

وتستوحي تشكيلة ’ديبتيك‘ إلهامها هذا العام من رموز الحظ السعيد من مختلف أنحاء العالم، بتوقيع المصمم والمؤلف الألماني أولاف هاجيك، وتتضمن قطع الزينة المصممة حسب الطلب مجسم خنفساء مرقطة، وطائر سنونو، وقطة مانيكي نيكو (قطة الحظ السعيد)، وقوس قزح، ومجسّم مرجان، ومجسّم شهاب والكثير غيرها. وتتألق التصاميم بألوانها النابضة وديكوراتها المرحة التي أبدعها هاجيك لتدخل السعادة والبهجة إلى قلوب الضيوف.

ويكتمل سحر التجربة في فندق ’كافيه رويال‘ مع جلسات احتساء شاي الظهيرة من ’ديبتيك‘ ضمن صالة ’أوسكار وايلد‘ الشهيرة، حيث يمكن للضيوف التلذذ بقائمة من الأطباق الاحتفالية الجديدة ابتداءً من 11 نوفمبر ، فضلاً عن هدية شمعة بوزن 70 غراماً.

لمحة عن فندق ’كافيه رويال‘

تأسس فندق ’كافيه رويال‘ عام 1865 كمتجر للمشروبات الفاخرة، إلى جانب كونه مطعماً وملتقىً لأكثر الفعاليات البارزة في المدينة. وينفرد فندق ’كافيه رويال‘ بكونه المكان المفضل للضيوف رفيعي المستوى من العائلات الملكية والشخصيات البارزة في المجتمع، كما ارتاده الكثير من الفنانين المبدعين والشخصيات ذائعة الشهرة. وتصدر الفندق قائمة المعالم الراسخة الأكثر شهرة في القلب الاجتماعي النابض للعاصمة الإنجليزية على مدار 150 عاماَ. ويحافظ الفندق بحلته الحديثة الفاخرة على المرتبة الأولى في قلوب السكان المحليين بالتزامن مع اعتباره الوجهة العالمية المفضلة لدى الكثيرين.

ويوفر موقع الفندق في وسط مدينة لندن نقطة التقاء أناقة منطقة ’ماي فير‘ في الجهة الغربية من الفندق، مع الحيوية التي تفيض بها ’سوهو‘ في الجهة الشرقية. فضلاَ عن وجوده على بعض خطوات قليلة من أفخر شوارع التسوق في لندن، والعديد من المعالم السياحية الجذابة ومنطقة المسارح. ويضم الفندق مساحات تاريخية ضخمة تم ترميمها بعناية فائقة، إضافةَ إلى إنشاء 160 غرفة وجناح (من بينها سبعة أجنحة فريدة التصميم) مصممة بأسلوب معاصر مع الحفاظ على العراقة في تصميم كل منها. ويحتفي الفندق بتراثه العريق عبر توفير خدمات الضيافة والطعام الاستثنائية، حيث ينفرد ’كافيه رويال‘ بتقديم مجموعة منتقاة من المطاعم والمقاهي، علاوةً على مركز ’أكاشا‘ الصحي الشامل.

لمحة عن مجموعة فنادق ’ذا سيت‘

تعمل ’ذا ست‘ على إنشاء أكبر المشاريع الفندقية في عصرنا الحديث ضمن أشهر الوجهات المرموقة في قلب المدن النابضة بالحياة في العالم. وتجسد المجموعة في كافة فنادقها توليفة من التجارب الجميلة التي تستقر في قلوب وعقول ضيوفها، وتتماشى مع روح وتقدم أنماط حياتهم المعاصرة. وتضم المجموعة حالياَ فندق ’كافيه رويال‘ في لندن، وفندق كونسرفاتوار في أمستردام وفندق ’لوتيتيا‘ في باريس، حيث تستوحي تصاميم هذه الفنادق إلهامها من التراث الفني المليء بالخيال للمباني ومن مواقعها البارزة والثقافية في مراكز المدن.

لمحة عن علامة ’ديبتيك باريس‘:

 بدأت ’ديبتيك‘ مسيرتها كإحدى علامات الفنون والعطور الرائدة في باريس عام 1961، على يد ثلاثة أصدقاء يجمعهم الشغف الإبداعي ذاته، حيث افتتحوا أول متجر للعلامة في شارع سان جيرمان، لاستعراض تصاميم الأقمشة الفاخرة ومفردات الزينة الفريدة المستوحاة من رحلاتهم. وفي عام 1963، أطلقت العلامة تشكيلتها الأولى من الشموع المعطرة التي أسرت عشاق العطور من مختلف أنحاء العالم. ومنذ إطلاق عطرها الأول في عام 1968،

نجحت علامة ’ديبتيك‘ في تسجيل 58 عاماً حافلاً بابتكارات وتوليفات العطور. تتمحور هوية ’ديبتيك‘ حول استخدام أجود المواد الخام لابتكار أعمال فنية فريدة، حيث تشكّل إبداعاتها من الشموع والعطور ومنتجات الاستحمام محطات استثنائية في رحلة حالمة إلى عوالم الطبيعة الخلّابة، تستحضر بروائحها عبق الزهور والأعشاب والتوابل.

 

مستشفي حمد